مهمة بيئية لتنظيف المحيط من رقعة نفايات ضخمة حجمها يفوق فرنسا

تواصل منظمة Ocean Cleanup، وهي منظمة غير ربحية، مهمتها لإزالة 90٪ من البلاستيك العائم الذي يلوث المسطحات المائية كما هو الحال في شمال المحيط الهادئ من خلال تطوير وتوسيع السواحل الاصطناعية التي تحبس البلاستيك لسهولة الاستخراج.

وتطوّر المنظمة الآن المرحلة الثالثة المسماة System 003 بعد اختبار System 02 الناجح. أما النوع الثالث، فيحتوي على نظام تنظيف يمتد بطول إجمالي يبلغ 2500 متر وبإدخال سفينة ثالثة في العملية، كما أن الزيادة في الامتداد تعني زيادة في معدل اللدائن الملتقطة في العمليات، ويمكن رؤية تكرار مهمتهم لإنهاء Great Pacific Garbage Patch في مقطع الفيديو الذي تم تحميله مؤخرًا.

Advertisement

ويتوقع الفريق النقاط الهامة التي يجب وضع أنظمة التنظيف فيها باستخدام النمذجة الحسابية، وهناك، يرتبون خطهم الساحلي على شكل حرف C والذي ينتج تيارات متداولة تساعد البلاستيك داخل موقع القمامة المستهدف على التحرك نحو منطقة الاحتفاظ.

وتتراكم القمامة عندما تنزلق السفن التي تحمل الخطوط الساحلية الاصطناعية عبر الماء، ويتم تصحيح وصيانة جناحيها وسرعتها واتجاهها، فإنها تتسبب في تراكم البلاستيك والقمامة، كما أنه بمجرد امتلاء النظام، يتم إغلاق الشبكة وفصلها عن النظام وإخراجها على متنها وإفراغها.

Advertisement

وذكرت منظمة Ocean Cleanup أنهم يجلبون القمامة المتراكمة والبلاستيك إلى مرافق إعادة التدوير وحتى يخططون لإعادة تدوير القمامة والبلاستيك التي تم العثور عليها كأشياء ومنتجات.

وكتب فريق المنظمة في بيان: “التقط، اشطف، أعد التدوير وكرر، حتى تصبح المحيطات نظيفة”، حيث تهدف Ocean Cleanup إلى ابتكار أنظمة عائمة مصممة لالتقاط المواد البلاستيكية التي تتراوح من القطع الصغيرة، مثل قطعة من البلاستيك، إلى الحطام الكبير، بما في ذلك شباك الصيد المهملة.

ولتحقيق هذا الهدف، يعملون على إغلاق مصادر التلوث البلاستيكي وتنظيف ما تراكم بالفعل في المحيط، ويساعد التوجيه النشط والنمذجة الحاسوبية الفريق على استهداف النقاط البلاستيكية الساخنة، والمناطق ذات التركيز الأعلى، وكتب الفريق: “سيتم تحسين نماذجنا بشكل مطرد باستخدام البيانات الميدانية التي تم جمعها خلال مهماتنا البحرية، مما يسمح بعمليات أكثر ذكاءً باستمرار وتنظيفًا أكثر تركيزًا”.

وأطلقت شركة Ocean Cleanup أول نظام تنظيف لها يسمى System 01 في عام 2018 في شمال المحيط الهادئ كاختبار تشغيل، وبعد أربعة أشهر في الخارج، عادوا إلى اليابسة لدراسة ما تعلموه من النظام وشرعوا في إدخال النظام 02 في عام 2021 لحملة اختبار مدتها 12 أسبوعًا، والتي حصدت في النهاية أطنانًا من البلاستيك، كما يعمل الفريق على إنشاء System 03، وهو إصدار مطور يهدف إلى أن يكون مخططًا لأسطوله الموسع في المستقبل.

ويهدف برنامج Ocean Cleanup إلى إزالة 90٪ من بلاستيك المحيطات العائم بحلول عام 2040 وتم ترشيحه في فئة “التأثير الاجتماعي” لجائزة التصميم لعام 2019.

Advertisement
Advertisement

يمكنكم متابعة آخر الأخبار عبر حساب سيدتي على تويتر




Source link

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.