من يترحم على من!

تترحم على شهداء ماتوا من أجل الجزائر من أجل أن يعيش الشعب الجزائري بحرية و كرامة و لكن لا كرامة و لا حرية بعد أكثر من 50 سنة.

ماذا قدمت أنت، نعم قدمت الكثير، ما شاء الله الجزائر صارت فيها أكبر مافيا، سرقة، نهب، فساد، الشكارة، المسعولين فوق القانون …

و الله سوف تحاسبون أمام الله أنت و حاشيتك.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

عمورة على أعتاب الدوري الإنجليزي الممتاز

ربطت تقارير صحفية عدة، اسم الدولي الجزائري محمد الأمين عمورة، بالانتقال إلى أحد أندية الدوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *