لاعب جزائري في البرتغال يسقط مغشيا عليه بسب الصوم

سقط اللاعب الجزائري الناشئ في صفوف فريق غيماريش البرتغالي نسيم زيتوني(21 عاما) مغشيا عليه، في نهاية الحصة التدريبية لفريقه التي جرت السبت، ودامت حوالي ساعة.

ووفقا لموقع نادي غيماريش الرسمي، “فإن زيتوني أصر على الصوم ورفض الإفطار، ليتعرض إلى الإغماء في نهاية التمرين الذي استمر نحو ساعة تحت حرارة شديدة”.

وأوضح المصدر “أنه بعد تقديم الإسعافات الأولية لنسيم زيتوني من قبل الطاقم الطبي للفريق، استعاد وعيه وتعافى بسرعة وان الحادث الذي وقع له لا يدعو للقلق”.

وحاول موقع غيماريش التعريف بشهر رمضان، حيث قال “إن المسلمين يمتنعون خلاله عن الكل والشرب من طلوع الشمس إلى غروبها وهو ما من شأنه أن يعقد حياة لاعبي كرة القدم المسلمين، وقد بدا يوم 18 جوان ويستمر حتى 17 جويلية”.

ومعلوم أن الشاب الجزائري نسيم زيتوني من مواليد 13 مارس 1994 بسطيف، يلعب في وسط الميدان، وهو خريج مركز تكوين نادي ليون الفرنسي. وقد لعب في جميع فئاته، قبل أن ينضم خلال شهر أكتوبر 2014 إلى فريق غيماريش بعقد لمدة عام.

وكان من المفروض أن يلعب زيتوني مع الفريق الرديف لغيماريش، لكنه لم يلبث طويلا قبل أن يتم إشراكه مع الفريق الأول، بعدما اقتنع المدرب بإمكانياته. كما سبق للناخب الوطني الجزائري جون مارك نوبيلو لأقل من 20 سنة أن استدعاه لتقمص الألوان الوطنية عام 2012.

المصدر: الشروق

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

نهاية الشوط الأول بتقدم ساسولو على ميلان في الدوري الإيطالي

هاي كورة – إنتهت الآن أحداث الشوط الأول من مباراة ميلان ومضيفه ساسولو بتقدم الأخير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *