قائد طائرة يطرد باحث جزائري بسبب اللغة العربية

نقلت وسائل إعلامية، قصة الباحث الجزائري جمال ضو، الذي تعرض للإهانة من قبل طاقم طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية، لأنه فقط طالب أن تحدثه الموظفة باللغة العربية، ليقرر قائد الطائرة مباشرة انزاله من الرحلة، دون مراعاة مكانته العلمية والاجتماعية.

حيثيات الواقعة، كما نقلتها تلك المصادر الإعلامية، تعود عندما قرر الباحث الجزائري ، العودة إلى مسقط رأسه بوادي السوف، ليتقلد مهامه كرئيس المجلس العلمي بأحد جامعاتها، وخلال استقالته للطائرة، لاحظ أن المضيفة تستخدم اللغة الفرنسية كلغة للتواصل مع الركاب رغم أن أغلبيتهم جزائريين، والطائرة جزائرية، فما كان للأستاذ، إلا أن يأخذ قصاصة قصيرة، وكتب عليها بالإنجليزية الفقرة التالية : « ليس لك الحق أن تكلميني بالفرنسية، فهذه ليست لغتي…يمكنك أن تحديثي بالعربية أو الإنجليزية… عليك الاختيار »، وقد تعمد توجيهها عبر الرسالة الورقية تفاديا لإحراجها أمام الركاب، حسبما أوردته المصادر نفسها.

القصاصة هذه، أثارت حفيظة الموظفة، التي قامت بنقلها إلى قائد الطائرة، هذا الأخير الذي قدم بعد لحظات برفقة شرطيان ليطلبان من البروفيسور ضو النزول بحجة التحدث معه، ليقوما فيما بعد بإجباره على مغادرة الطائرة، ورغم رفضه المتواصل للمغادرة، إلا أن قائد الطائرة رفض قيادة الطائرة في حالة وجود الأستاذ فيها.

وعلى إثر هذه الواقعة، قرر الأستاذ ضو رفع دعوى قضائية عاجلة ضد مسؤولي الشركة، لمتابعتهم قضائيا، متوعدا إياهم باسترجاع حقوقه المعنوية، ورد الاعتبار للغة العربية، المهمشة في بلد تعتبر فيه اللغة الرسمية الأولى.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

حجز أزيد من 5 قناطير من الكيف المعالج عبر الحدود مع المغرب

أوقفت مفارز مشتركة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع مختلف مصالح الأمن خلال عمليات عبر النواحي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *