ضربات على عدة مناطق أوكرانية وبوتين يؤكد للروس بمناسبة رأس السنة أن “الحق الأخلاقي والتاريخي إلى جانبنا”

نشرت في:

استهدفت عدة مناطق أوكرانية السبت بضربات جوية روسية منها العاصمة كييف فيما تحدثت السلطات الأوكرانية عن دمار وحرائق في ميكولايف (جنوب) وخميلنيتسكي (غرب). وفي تمنياته بمناسبة رأس السنة، قال فلاديمير بوتين إن “الحق الأخلاقي والتاريخي إلى جانب” روسيا التي تخوض حربا في أوكرانيا وتواجه أزمة مع الدول الغربية.

Advertisement

تعرضت مناطق أوكرانية عدة السبت منها العاصمة كييف، لقصف روسي مكثف أسفر عن قتلى وجرحى، بحسب السلطات المحلية.

   وقال رئيس بلدية كييف فيتالي كليتشكو على تلغرام “بحسب المعلومات الأولية، قُتل شخص في حيّ سولوميانسكي. جُرح العديد من الأشخاص”. وتحدثت السلطات الأوكرانية عن دمار وحرائق في ميكولايف (جنوب) وخميلنيتسكي (غرب).

Advertisement

   وكان مراسلون لوكالة الأنباء الفرنسية أفادوا عن سماع ما لا يقل عن 11 انفجارا في وقت مبكر من بعد ظهر السبت في كييف.

   وأوضح كليتشكو أن سبعة أشخاص أصيبوا في موقعَين مختلفَين في العاصمة أحدهم في “حالة خطرة جدا”.

   كذلك، تحدث المسؤولون الأوكرانيون عن دمار وحرائق في ميكولايف حيث أصيب شخصان على الأقل، وفي خميلنيتسكي حيث أصيب أربعة أشخاص بهذه الضربات الروسية.

   أما في كييف، فبثّت السلطات صورا من موقع أحد الانفجارات دمّر فندقا في وسط العاصمة.

Advertisement

   وبعد العديد من الانتكاسات العسكرية على الجبهة، اتبعت روسيا منذ تشرين الأول/أكتوبر تكتيك قصف بنى تحتية أوكرانية يتسبب بانتظام في انقطاع كبير في الكهرباء والمياه الجارية.

Advertisement

“نحارب اليوم من خلال حماية شعبنا في أراضينا التاريخية”

وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تمنياته بمناسبة رأس السنة السبت، أن “الحق الأخلاقي والتاريخي إلى جانب” روسيا التي تخوض حربا في أوكرانيا وتواجه أزمة مع الدول الغربية.

   وقال بوتين إن عام 2022 تميّز “بأحداث حاسمة جدًا ومهمة (….) ترسي  الأسس (…) لاستقلالنا الحقيقي”.

   وأضاف، متحدثا إلى جانب جنود حاربوا في أوكرانيا ومنحهم أوسمة “لهذا السبب، نحارب اليوم من خلال حماية شعبنا في أراضينا التاريخية، في الكيانات الجديدة المكوّنة لروسيا”، في إشارة إلى المناطق الأوكرانية التي أعلنت موسكو ضمّها.

   وبعد بدء غزوها لأوكرانيا في شباط/فبراير، أعلنت روسيا في أيلول/سبتمبر ضمّ أربع مناطق أوكرانية تسيطر عليها جزئيا أو بالكامل، على غرار شبه جزيرة القرم التي ضمتها في العام 2014.

Advertisement

   وانتقد الرئيس الروسي “حرب عقوبات حقيقية شنّها (الغرب) علينا”، مضيفا “أولئك الذين بدأوها توقعوا التدمير الكامل لصناعتنا وأموالنا ووسائل نقلنا. لم يحدث ذلك”.

   واتهم الأمريكيين والأوروبيين بـ”استغلال أوكرانيا وشعبها بوقاحة لإضعاف روسيا وتقسيمها”.

   وتابع الرئيس الروسي “كان الغرب يكذب بشأن السلام وكان يستعدّ للعدوان. واليوم، لا يخجل من الاعتراف بذلك بشكل مكشوف”.

   وأضاف “معًا، سنتجاوز جميع الصعوبات ونحافظ على بلادنا عظيمة ومستقلة. سنمضي قدمًا وننتصر من أجل مصلحة عائلاتنا ولصالح روسيا”.

Advertisement

   

Advertisement

فرانس24/ أ ف ب

 


Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *