شبح البطالة يهدد أكثر من 40 ألف عامل في قطاع السياحة

أكد رئيس النقابة الوطنية لوكالات السياحة والأسفار إلياس سنوسي إن 40 ألف عامل بقطاع السياحة بات مهددا بالتسريح والبطالة بسبب عودة إجراءات الحجر الصحي، وتجاهل الحكومة ووزارة السياحة للقطاع الذي  يتخبط في أزمة مالية منذ سنوات

Advertisement
.وأوضح إلياس سنوسي في تصريحات صحفية أن عودة إجراءات الحجر الصحي بسبب تفشي وباء كورونا في البلاد، زاد من أزمة القطاع الذي كان يأمل في الحفاظ على قشة النجاة الوحيدة عبر تنظيم رحلات داخلية غير أن الأمور تغيرت.وأكد سنوسي أنه بات من الضروري تدخل  الحكومة وعلى رأسها وزارة السياحة للبحث عن بدائل لإنقاذ أكثر من 40 ألف عامل في هذا القطاع مهددين بالبطالة والتسريح من مناصب عملهم بسبب عجز الوكالات السياحية على دفع أجور العاملين وتقليص عدد عمالها.وأشار أن عودة النشاط في الفترة السابقة على المستوى المحلي لم يكن بالمستوى الكبير الذي يمكن الوكالات السياحية من تعويض خسائرها بسبب الغلاء الفاحش للمنتج السياحي المحلي وتراجع القدرة الشرائية للمواطن الجزائري الذي يعاني من الأزمة الصحية والاقتصادية في نفس الوقت.وحسب الياس سنوسي،  فإن الحل الوحيد لإنقاذ الوكالات السياحية باعتبارها أكثر القطاعات تضررا بالأزمة الصحية هو إعلان إفلاس الوكالات السياحية، وبالتالي على الدولة اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنقاذ القطاع عبر تقديم إعانات مادية لبعث نشاط الوكالات من جديد لاسيما وأن هذا القطاع يوظف أكثر من 60 ألف عامل اليوم أغلبهم مهددين بالبطالة.

سليم.ف


Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

لا تعليقات

  1. تعقيبات: شبح البطالة يهدد أكثر من 40 ألف عامل في قطاع السياحة - الجزائرية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *