شاب سوري وزوجته المصرية يبحثان عن مأوى بين العواصم العربية

  • محمد حميدة
  • بي بي سي- القاهرة

فاطمة وحسام
التعليق على الصورة،

هذه أول مرة يلتقي الزوجان بعد نحو 6 أشهر

دلفت شابة عشرينية مصرية تحمل طفلا صغيرا نائما على كتفها بينما تدفع أمامها عربة تحمل ثلاث حقائب في مطار القاهرة في الصباح الباكر.

Advertisement
Advertisement

ارتبكت قليلا وهي تحاول وضع الحقائب على حزام التفتيش، قبل أن تمتد إليها يد المساعدة. بعد إجراءات التفتيش العادية، توجهت فاطمة إلى ضابط الجوازات، حيث قدمت إليه جوازي سفر مصريين لها ولابنها، الذي قبَّلته ووجهت وجهه نحو الضابط ليراه قبل أن يمنحهما ختم المغادرة إلى بيروت.

بدأت الشمس تداعب عيني الطفل الصغير محمود وهو في الحافلة المتجهة إلى الطائرة، وقد بدأ يتطلع ببصره ليرى عددا من الناس يقفون بالقرب منه في الحافلة، بينما تطمئنه أمه وتتحدث إليه بلهجة حانية عن قرب اللقاء مع أبيه في بيروت.

التعليق على الصورة،

الطفل الصغير محمود في طريقة للقاء والده السوري لأول مرة

طلبت فاطمة منا أخذ بعض الصور عند الطائرة قائلة “أريد أن يشترك معنا محمود في ذكريات اجتماع العائلة بعد فراق”.

Advertisement
Advertisement

Source link

Advertisement

عن عبد الله

blank
المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com