سيدة تضع مولودها “بالمصعد” بسبب انقطاع الكهرباء!!!

اهتزت، أول أمس، مصلحة الولادة بمستشفى عبد الرزاق بوحارة، بمدينة سكيكدة، على وقع فضيحة صادمة، تمثلت في فقدان سيدّة في الثلاثينات من العمر لجنينها الذي وضعته في المصعد المؤدي إلى الطابق الرابع، حيث مصلحة الولادة، بعد أن توقف المصعد لما يزيد عن الـ15 دقيقة، بسبب انقطاع التيّار الكهربائي.
وبحسب مصادر ، فإنّ المعنيّة التّي قصدت المستشفى لتضع مولودها، بعد أن جاءها المخاض في مرحلة متقدّمة جدّا، حاول الطّاقم الطبّي وأفراد عائلتها التعجيل بعملية وضع المولود، ونقلها للطابق الرابع، أين تتواجد مصلحة الولادة باستعمال المصعد، لكن هذا الأخير توقف عند الطابق الثاني بفعل انقطاع التيار الكهربائي، وفشلت عملية تشغيله خلال ربع ساعة كاملة، عن طريق المولد الكهربائي، ولم تستطع خلال هذه المدّة السيدّة الحامل التحمّل أكثر، ما أدّى إلى نزول الجنين في المصعد واختناقه ووفاته، وهو الأمر الذي أبدت بشأنه عائلة الضحية استياء وتذمرا كبيرين، مقدمة احتجاجا رسميا لإدارة المستشفى، ومهددة بإدخال هذه القضيّة “الفضيحة” -بحسبهم – أروقة العدالة، من خلال تقديم شكوى لمصالح الأمن بسكيكدة.
والغريب في الأمر، حسب بعض المصادر الاستشفائية، هو لماذا تخصّص إدارة المستشفى الطابق الرّابع لمصلحة الولادة، وليس الطوابق الأرضية، ولماذا لم تسارع لإصلاح الأعطاب الحاصلة على مستوى المصعد أو المولد الكهربائي الذي اتضح أنه لا يشتغل، رغم أن اقتناءه لم يمرّ عليه أكثر من سنتين، لتفادي وقوع مثل هذه الكوارث، وهي الأسئلة التي حملناها لإدارة المستشفى، فرفض الجميع الردّ عليها، واكتفوا بالقول بأن المستشفى لم يقصّر، وبأن مثل هذا الخلل كان خارجا عن نطاق المصلحة الاستشفائية، بسبب الانقطاع المتزايد للتيار الكهربائي، وضعف التمويل بالطّاقة الكهربائية لمستشفى عبد الرّزاق بوحارة، أما عن تواجد مصلحة الولادة في الطابق الرابع، فاعتبروه أمرا عاديا، لأن أمراض القلب والاستعجالات وطب الاطفال وغيرها، هي التي تخصص لها عادة الطوابق السفلية.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

الرئيس المصري يعلن تلقي جزء من عائدات صفقة رأس الحكمة | اقتصاد

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الأربعاء، إن جزءًا من المبالغ المعلن عنها في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *