رشيد نكاز يدعو العاصمين لإنهاء معا 1.5 كيلو متر الأخيرة من المسيرة من أجل التغيير السلمي

رشيد نكاز يدعو العاصمين لإنهاء معا 1.5 كيلو متر الأخيرة من المسيرة من أجل التغيير السلمي (669 كيلومترا سيرا على الأقدام انطلاقا من مدينة خشلة)
سوف تبدأ المسيرة من مكان الاعتقال الأخير (30 نوفمبر)،

وهدا يعني من شارع حسيبة بن بوعلي في بلكور إلى ساحة البريد المركزي في الجزائر العاصمة.

سيقسم رشيد نقاز مع الشباب الجزائري بعض الحلويات للاحتفال بعيده الميلادي ال 43.

بدأت المسيرة من أجل التغيير السلمي في الجزائر في 1 نوفمبر 2014 وكانت لها ثلاثة أهداف:

1) الجزائر هي بلد آمن (كنا نمشي وننام الليل في الخيام دون أي مشاكل، الحمد لله)

2) رسالة إلى الشباب: أن لا شيء بناء وايجابي قد يظهر من دون جهد، تضحية والصبر.

3) الحاجة إلى التغيير السلمي في السلوك، في المواقف وفي طريقة الحكم في الجزائر.

شكرا الى ال 47 شخصا من 16 ولايات مختلفة الذين شاركوا في المسيرة.
إلى لِقاءٍ قَريبٍ إن شاء الله
رشيد نقاز

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

مباحثات جزائرية- بيلاروسية لتعزيز التعاون في مجال الصناعة وإنتاج الأدوية

أشرف  وزير الصناعة والإنتاج الصيدلاني،  علي عون، اليوم الإثنين، على استقبال وزير خارجية جمهورية بيلاروسيا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *