دمشق وأنقرة.. حراك دبلوماسي


بعد عداء امتد لأكثر من عقد.. يخترق لقاء على المستوى الوزاري بين تركيا وسوريا، كل التعقيدات والحسابات المتشابكة…..


Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *