حالة حوت البيلوغا العالق في نهر السين مستقرة “لكنه لا يأكل”

نشرت في:

لا تزال حالة حوت البيلوغا الذي تم رصده في نهر السين منذ الثلاثاء الماضي مستقرة “لكنه لا يأكل”. وفيما تتضاءل آمال نجاته يستبعد رجال الإنقاذ خيار “القتل الرحيم” في الوقت الحالي.

Advertisement

يوما بعد يوم تتبخر آمال إنقاذ حوت البيلوغا التائه في نهر السين منذ الثلاثاء الماضي رغم حالته المستقرة، وقد تم رصده بعد ظهر الجمعة وسط بوابتين لتصريف المياه بين باريس وميناء لوهافر في نورماندي حيث يصب نهر السين. ولكن تركه في المياه الراكدة الدافئة لم يعد خيارا.

وقالت لمياء الصملالي رئيسة جمعية “سي شيبرد” لوكالة الأنباء الفرنسية الإثنين “لم نلاحظ أي تدهور في حالته. ما زال يقظًا لكنه لا يأكل”. و”يجب نقله في غضون 24 إلى 48 ساعة، لأن هذه الظروف ليست جيدة بالنسبة له”.

Advertisement

وأضافت أن للمتخصصين “أملا ضئيلا” في إنقاذ الحوت الذي يبدو أنه يعاني أيضا من نقص في الوزن. مضيفة “نشك في قدرته على العودة إلى البحر. حتى لو قدناه بقارب، سيكون ذلك في غاية الخطورة، إن لم يكن مستحيلا”.

كما قالت “استبعد خيار القتل الرحيم في الوقت الحالي لأنه في هذه المرحلة سيكون سابقا لأوانه”.

وبعد اجتماع لخبراء ومسؤولين فرنسيين أكدت لمياء الصملالي إن الحوت ما زالت لديه “طاقة… يدير رأسه ويتفاعل مع المحفزات”.

وعلى الرغم من أن رجال الإنقاذ حاولوا إطعامه سمك الرنجة والسلمون المرقط، رفض الحيوان تناولها.

Advertisement

وأوضحت رئيسة جمعية “سي شيبرد” “قلة الشهية هي بالتأكيد أحد أعراض أمر آخر… مرض. إنه يعاني سوء تغذية وهذا يعود إلى أسابيع أو ربما أشهر”.

Advertisement

كما أن هناك خيارا آخر قيد الدراسة يتمثل في إخراج الحوت من المياه وإعطائه فيتامينات ثم اكتشاف سبب مرضه ومن ثمة نقله إلى البحر لإطعامه.

فرانس24/ أ ف ب


Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.