تعرضوا لأشكال مختلفة من التعذيب.. مجموعة بالبرلمان الأوروبي: العنف ضد المهاجرين يتصاعد على الحدود الأوروبية | أخبار

كشفت مجموعة اليسار في البرلمان الأوروبي وشبكة مراقبة العنف على الحدود أمس الخميس أن العنف ضد المهاجرين على حدود الدول الأوروبية ما زال مستمرا ويتصاعد.

Advertisement

وأوضح تقرير أعدته المجموعة والشبكة حول انتهاكات حقوق الإنسان على الحدود في أوروبا للعامين 2021-2022 أن 5% فقط من الأشخاص الذين تمت مقابلتهم في العام الماضي قالوا إنهم لم يتعرضوا للعنف المفرط أثناء ترحيلهم من أوروبا.

وأضاف التقرير أن الكثير من المهاجرين تعرضوا للضرب قبل إعادتهم بشكل غير قانوني، سواء على الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي أو داخل أراضي الدول الأعضاء.

وأشار إلى أن أغلبية المهاجرين تعرضوا لأشكال مختلفة من التعذيب، مثل الاعتداء الجنسي، والضرب المبرح، واستخدام الأسلحة الكهربائية، وحتى رميهم في النهر من قبل مسؤولي الحدود.

Advertisement

وتضمن التقرير حالات في كل من اليونان وبلغاريا والنمسا وإيطاليا وسلوفينيا وكرواتيا وبولندا والمجر ورومانيا وصربيا والبوسنة والهرسك والجبل الأسود وكوسوفو وشمال مقدونيا وألبانيا.


Source link

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com