تضامن وحسرة

حملة تضامن الجزائريين وتعاطفهم في مختلف شبكات التواصل مع شهداء الجزائر من أفراد الجيش الوطني تبشّر بوعي كبير لأبناء الجيل الصاعد الذي لم يعش سنوات الدم والدمار؛ لكنه يُدّرك قيمة النفس البشرية وأهمية السلم والأمن والاستقرار، ويُدّرك خطورة الإرهاب والعنف على مستقبله، لكن تلك الحملة رافقتها حسرة كبيرة على تعامل السلطات مع الواقعة من الناحية الإعلامية والحسرة على ردود الفعل الدولية المحتشمة.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

الوزير الأول في زيارة عمل إلى تيميمون للإشراف على إحياء الذكرى المزدوجة المخلدة لتأسيس الاتحاد العام للعمال الجزائريين وتأميم المحروقات

أفاد بيان للوزارة الأولى، أنه وبتكليف من رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، يشرع الوزير الأول نذير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *