السودان.. 5 قتلى في مظاهرات 30 يونيو

وذكر شهود عيان أن قوات الأمن في وسط الخرطوم أطلقت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه في محاولتها منع الحشود الآخذة في الزيادة من السير نحو القصر الجمهوري (الرئاسي).

Advertisement

كما قطعت خدمات الهاتف وأغلقت قوات الأمن الجسور على النيل بين الخرطوم وأم درمان وبحري، وهي خطوة أخرى تتخذ في أيام الاحتجاجات الحاشدة، للحد من حركة المتظاهرين.

 وفي الأيام القليلة الماضية، كانت هناك احتجاجات يومية في الأحياء، استعدادا لمظاهرات الخميس.

Advertisement

والأربعاء، قال مسعفون على صلة بالحركة الاحتجاجية، إن “قوات الأمن قتلت طفلا بالرصاص في احتجاجات في بحري.

ولم يرد تعليق من السلطات في السودان، التي قالت في السابق إن “الاحتجاجات السلمية مسموح بها، وأنها ستحقق في سقوط قتلى”.

 

وفي 25 أكتوبر 2021، أعلن القائد العام للجيش السوداني، الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان فض الشراكة مع قوى إعلان الحرية والتغيير، وحل مجلس السيادة والوزراء.

Advertisement
Advertisement

 وقال قادة الجيش إنهم “تدخلوا لحل الحكومة في أكتوبر، بسبب الجمود السياسي”، لكن نتيجة لذلك، توقف الدعم المالي الدولي المتفق عليه مع الحكومة الانتقالية، وتفاقمت الأزمة الاقتصادية.

وقال البرهان، الأربعاء، إن “القوات المسلحة تتطلع إلى اليوم الذي يمكن أن تتسلم فيه حكومة منتخبة زمام إدارة البلاد، لكن هذا لا يمكن أن يتم إلا بالتوافق أو الانتخابات، وليس الاحتجاجات”.




Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.