السلطات الصينية تجبر الطلبة المسلمين على الإفطار

منذ بداية رمضان زادت السلطات الصينية من التدابير الرامية إلى دفع المسلمين الأويغور إلى إفطار رمضان، وفي هذا الصدد نظمت عملية توزيع للبطيخ في عز النهار في كلية الطب في أورومكي في شينجيانغ، وهي منطقة يعيش فيها عدد كبير من المسلمين الأويغور.

وحسب قناة فرانس 24 فانه عندما يحق لمسلمي العالم أن يصوموا رمضان يجبر الأويغور في كلية الطب في شينجيانغ على أكل البطيخ في نهار رمضان، وممن يرفضون يهددون بسحب شهاداتهم وهذا انتهاك للدستور الصيني الذي ينص على حرية ممارسة الشعائر الدينية.

وكانت السلطات الصينية قد حظرت الصيام على مسلمي الإيغور الأعضاء بالحزب الحاكم، والموظفين العموميين، والطلبة والأساتذة في إقليم شينغيانغ غربي البلاد بالقرب من الحدود مع كازاخستان، كما طالبت عموم المسلمين إقليم شينغيانغ عدم الصيام بالإضافة إلى تهديد أصحاب المحلات والمطاعم التي يمتلكها المسلمون بمواصلة بيع السجائر والخمور خلال رمضان، أو مواجهة الإغلاق النهائي

ويشكل الإيغور المسلمون إحدى الأقليات في الصين حيث يزيد عددهم على 8 ملايين نسمة ورغم أن قومية “الهان” ينتمي إليها أغلبية سكان الصين, إلا أن إقليم شينغيانغ يضم أغلبية من قومية الإيغور المسلمين التي تتحدث التركية بالإضافة إلى مسلمين من قوميات أخرى.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

بحضور الرئيس الفرنسي… مراسم رسمية لنقل رفات المقاوم ميساك مانوشيان إلى “مقبرة العظماء”

في مراسم رسمية تكريما له ولكل مقاتلي المقاومة الأجانب في فرنسا، وبحضور الرئيس إيمانويل ماكرون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *