الرئيس الفرنسي هولاند يحرم تلاميذ الجزائر من امتحانات المتوسط !

تسبب الإجراء القاضي بغلق المنافذ في بعض المحاور على مستوى العاصمة، في حرمان الكثير من التلاميذ من الوصول إلى مراكز إجراء امتحانات نهاية شهادة التعليم المتوسط، لنهار أمس، فيما وصل آخرون متأخرين كثيرا واضطر بعضهم إلى المشي على الأقدام.
وحسب المعلومات المتوفرة لدى “الخبر”، فإن الزيارة التي قادت الرئيس الفرنسي إلى الجزائر لم تمر بردا وسلاما على مترشحي شهادة نهاية التعليم المتوسط، وذلك بسبب الازدحام الخانق الذي خلّفه غلق الكثير من المحاور على مستوى العاصمة، فقد عجز بعض الأولياء عن نقل أبنائهم إلى مراكز الإجراء والوصول في الوقت المناسب في الفترة المسائية. وأوضح المصدر نفسه بأن بعض التلاميذ اضطروا إلى السير على الأقدام والتخلي عن سيارة الأولياء، أو باقي وسائل النقل، فيما وصل آخرون في وقت متأخر جدا، الأمر الذي حرمهم من عشرات الدقائق من الوقت الممنوح، إضافة إلى فقدان التركيز لدى البعض منهم. أما آخرون، فحرموا ولم يتمكنوا من الوصول إلى مركز الإجراء في الوقت المناسب، الأمر الذي حرمهم من اجتياز الامتحان، وهو ما حدث في كل من متوسطة عبد المالك تماما بالعناصر، والإخوة حامية بالقبة القديمة.

المصدر: الخبر

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

تعيين منسق أممي جديد للشؤون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة

 أعلن الأمين العام للأمم المتحدة,،أونطونيو غوتيريش، اليوم السبت، عن تعيين الأردني مهند هادي منسقا للشؤون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *