البصرة على موعد الثلاثاء مع قرعة خليجي 25

وتقام البطولة بين 6 و19 كانون الثاني/يناير المقبل في المدينة الجنوبية.

وتنظم كأس الخليج مرة كل عامين وأقيمت النسخة الأولى منها في البحرين عام 1970 بينما استضافت قطر النسخة الاخيرة عام 2019 وتوجت فيها البحرين باللقب الاول في تاريخها.

وتحمل الكويت الرقم القياسي بعدد مرات الفوز باللقب (10) مقابل 3 ألقاب لكل من السعودية وقطر والعراق ولقبين لكل من الامارات وسلطنة عمان.

Advertisement

وكان المكتب التنفيذي لاتحاد كأس الخليج العربي أمهل العراق منتصف ايلول/سبتمبر لإكمال مراحل إنجاز استاد الميناء الدولي (سعة 30 ألف متفرج) ليصبح ثاني ملعب حديث في المدينة الجنوبية، بعد استاد البصرة الدولي.

Advertisement

واستضاف العراق كأس الخليج أول مرة عام 1979 في العاصمة بغداد على استاد الشعب الدولي وتوج بلقب النسخة الخامسة.

وأنهى اتحاد كأس الخليج بالتنسيق مع الاتحاد العراقي الترتيبات النهائية والتحضيرات الخاصة بحفل القرعة ووجهت دعوات لعدد من نجوم المنتخبات الخليجية للمشاركة فيها.

العودة إلى العراق

وانتظر العراق أكثر من أربعين عاماً ليستضيف البطولة للمرة الثانية في تاريخه.

وفور وصوله إلى مدينة البصرة، قال أمين عام اتحاد كأس الخليج جاسم الرميحي: “نأمل أن يتم حفل اجراء القرعة على أجمل حلة، لأنها (القرعة) تمثل الكرة الخليجية وما تتميز به من مكانة. كل التحضيرات لإجراء القرعة جاءت بالتنسيق مع الاتحاد العراقي. أنجزنا كل الإجراءات اللوجستية”.

Advertisement
Advertisement

وأشار الرميحي إلى أن “المعضلة الرئيسية لخليجي 25 تتمثل بإستاد الميناء الدولي، لكنه (العمل) على وشك الانتهاء منه ليصبح جاهزاً”.

وتوزع المنتخبات الثمانية على مجموعتين، على أن يكون منتخب البلد المضيف (العراق) وبطل النسخة الأخيرة(البحرين) على رأسيهما.

وتعثرت استضافة العراق لكأس الخليج اكثر من مرة بسبب المشاكل الامنية من جهة وتحضيرات واستعدادات العراق من جهة ثانية. ففي عام 2014، نُقلت بطولة خليجي 22 الى السعودية بقرار من رؤساء الاتحادات الخليجية بعدما كانت مقررة في العراق.

ويراهن العراق على الحضور الجماهيري اللافت والمتوقع لإنجاح البطولة التي تتمتع باهتمام الجمهور العراقي، شأنه شأن بقية جماهير كرة القدم في المنطقة.
 




Source link

Advertisement
Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *