إيمان الطوخي رحلة فنية شابها شائعات

إيمان الطوخي رحلة فنية شابها شائعات   وكالة البيارق الإعلامية إيمان الطوخي (11 يناير 1958 -)، ممثلة ومغنية مصرية. ولدت عام 1958 وهي ابنة الفنان محمد الطوخي، تخرجت من كلية الاعلام قسم إذاعة وتلفزيون عام 1980 أعلنت اعتزالها عام 2002 ولكنها عادت عن قرارها واعتزلت العمل الفني نهائيا في نهاية 2003 بعد أكثر من عشرين عاما من العمل فيه. زواج إيمان الطوخي وحسني مبارك لاحقت الشائعات النجمة الجميلة المعتزلة إيمان الطوخي والتي من أهمها شائعة زواجها من الرئيس المصري الراحل حسني مبارك وذلك بسبب مشاركتها في العديد من الحفلات التي كان يحضرها الرئيس، لكنها أكدت أن هذه الأخبار ليس لها أي أساس من الصحة، كما صرحت أنها اعتزلت بقرار منها وليس بسبب الضغط الذي تعرضت له من السيدة سوزان مبارك في أن تبتعد عن الساحة الفنية وعن مصر أيضاً كما تردد وقتها، كما وضحت أن سبب هذه الشائعة هي غيرة البعض منها ومن نجاحها وصعودها الفني. كما وصل الأمر إلى أنه قبل أنها رزقت منه بأطفال وعندما تم سؤالها عن ذلك في أحد اللقاءات معها قالت: “تلقيت الأمر بشكل كوميدي ولكن بعد ذلك بدأت الكوميديا تختفي وشعرت بآلام نفسية لا حد لها بسبب الإعلام الذي زاد من الشائعة ككرة الثلج”، أما عن سبب انتشار تلك الشائعة فقالت إيمان: “أثناء ما كنت أحيي حفل غنائي يحضره الرئيس الراحل حسني مبارك في ذكرى حرب أكتوبر المجيدة، قال لي متختفيش ولازم تغني في حفلات أكتوبر كل سنة لأنك من الأصوات الجميلة، ولو في أي مشاكل كلميني”، وأكدت أنها كانت أول وآخر مرة يتحدث فيها إليها ولم تذهب إلى قصر الرئاسة أبداً كما ذكر البعض، كذلك كان الفنان الراحل أحمد زكي مغرماً بها وطلب منها الزواج أكثر من مرة لكنها رفضت، فقد كان دائم الحضور لكل حفلاتها ويحرص على الجلوس في الصفوف الأولى وحاول إقناعها لكنها أصرت على موقفها. المسيرة المهنية بدأت الفنانة المعتزلة إيمان الطوخي مسيرتها الفنية عندما حلت كضيفة شرف على فوازير “فطوطة” والتي تم عرضها في رمضان عام 1982، قدمت بعد ذلك بعض الأعمال الفنية فقدمت دور متميز في مسلسل “جمال الدين الأفغاني” وذلك في عام 1984، أما في السينما فقد شاركت مع الفنان الراحل نور الشريف والفنانة بوسي في فيلم “الحكم آخر الجلسة” وهو من أهم أعمالها الفنية وذلك في عام 1985. توالت أعمالها الفنية فقدمت دور استر بولونسكي مع الفنان الراحل محمود عبد العزيز في المسلسل الشهير “رأفت الهجان” وهو من أشهر الشخصيات التي قدمتها خلال مسيرتها الفنية وذلك في عام 1990، أما آخر أعمالها الفنية فقد كان مسلسل “بوابة الحلواني ج3” وذلك في عام 1997. الحياة الشخصية تعرفت الفنانة المعتزلة إيمان الطوخي على المخرج المسرحي الراحل فؤاد عبد الحي وذلك أثناء عملها في مسرح الجامعة ونشأت بينهما قصة حب وتم إعلان خطبتهما ولكن الأمر لم يكتمل وانفصلت عنه سريعاً لعدم التفاهم والاتفاق بينهما، ارتبطت إيمان الطوخي فيما بعد بمحمد ضياء الملحن المعروف والذي قدمت معه أول ألبوم غنائي لها، تم إعلان خطبتهما والتي استمرت ثلاث سنوات ولكنها انفصلت عنه أيضاً، وقد برر الملحن محمد ضياء سبب الانفصال أن إيمان تخاف من الإنجاب وقال عنها أنها لا تجيد التعامل مع الأطفال ولا تجيد التعبير عن مشاعرها وحبها لمن حولها، ولم ترتبط إيمان الطوخي مرة أخرى ولم تتزوج حتى الآن، حتى بعد أن أعلنت اعتزالها رغم أنها كانت تتمتع بجمال ورقة وكانت حلم من أحلام الشباب في تلك الفترة لكنها لم تتزوج ولم تقيم أي علاقة عاطفية أخرى مع أحد. أعمالها من المسلسلات المسلسل التاريخي الطريق إلى سمرقند ألف ليلة وليلة. رأفت الهجان. بوابة الحلواني. رابعة تعود. كوكي كاك. رحلة فطوطة السحرية - 5 أجزاء. تحت ظلال السيوف. جمال الدين الأفغاني  من الأفلام اللقاء الدامي. دماء على الأسفلت. الحب أيضا يموت. لا تدمرني معك. الحكم آخر جلسة. بيت الكوامل.

وكالة البيارق الإعلامية

إيمان الطوخي (11 يناير 1958 -)، ممثلة ومغنية مصرية.

ولدت عام 1958 وهي ابنة الفنان محمد الطوخي، تخرجت من كلية الاعلام قسم إذاعة وتلفزيون عام 1980 أعلنت اعتزالها عام 2002 ولكنها عادت عن قرارها واعتزلت العمل الفني نهائيا في نهاية 2003 بعد أكثر من عشرين عاما من العمل فيه.

زواج إيمان الطوخي وحسني مبارك

لاحقت الشائعات النجمة الجميلة المعتزلة إيمان الطوخي والتي من أهمها شائعة زواجها من الرئيس المصري الراحل حسني مبارك وذلك بسبب مشاركتها في العديد من الحفلات التي كان يحضرها الرئيس، لكنها أكدت أن هذه الأخبار ليس لها أي أساس من الصحة، كما صرحت أنها اعتزلت بقرار منها وليس بسبب الضغط الذي تعرضت له من السيدة سوزان مبارك في أن تبتعد عن الساحة الفنية وعن مصر أيضاً كما تردد وقتها، كما وضحت أن سبب هذه الشائعة هي غيرة البعض منها ومن نجاحها وصعودها الفني.

كما وصل الأمر إلى أنه قبل أنها رزقت منه بأطفال وعندما تم سؤالها عن ذلك في أحد اللقاءات معها قالت: “تلقيت الأمر بشكل كوميدي ولكن بعد ذلك بدأت الكوميديا تختفي وشعرت بآلام نفسية لا حد لها بسبب الإعلام الذي زاد من الشائعة ككرة الثلج”، أما عن سبب انتشار تلك الشائعة فقالت إيمان: “أثناء ما كنت أحيي حفل غنائي يحضره الرئيس الراحل حسني مبارك في ذكرى حرب أكتوبر المجيدة، قال لي متختفيش ولازم تغني في حفلات أكتوبر كل سنة لأنك من الأصوات الجميلة، ولو في أي مشاكل كلميني”، وأكدت أنها كانت أول وآخر مرة يتحدث فيها إليها ولم تذهب إلى قصر الرئاسة أبداً كما ذكر البعض، كذلك كان الفنان الراحل أحمد زكي مغرماً بها وطلب منها الزواج أكثر من مرة لكنها رفضت، فقد كان دائم الحضور لكل حفلاتها ويحرص على الجلوس في الصفوف الأولى وحاول إقناعها لكنها أصرت على موقفها.

المسيرة المهنية

بدأت الفنانة المعتزلة إيمان الطوخي مسيرتها الفنية عندما حلت كضيفة شرف على فوازير “فطوطة” والتي تم عرضها في رمضان عام 1982، قدمت بعد ذلك بعض الأعمال الفنية فقدمت دور متميز في مسلسل “جمال الدين الأفغاني” وذلك في عام 1984، أما في السينما فقد شاركت مع الفنان الراحل نور الشريف والفنانة بوسي في فيلم “الحكم آخر الجلسة” وهو من أهم أعمالها الفنية وذلك في عام 1985.

توالت أعمالها الفنية فقدمت دور استر بولونسكي مع الفنان الراحل محمود عبد العزيز في المسلسل الشهير “رأفت الهجان” وهو من أشهر الشخصيات التي قدمتها خلال مسيرتها الفنية وذلك في عام 1990، أما آخر أعمالها الفنية فقد كان مسلسل “بوابة الحلواني ج3” وذلك في عام 1997.

الحياة الشخصية

تعرفت الفنانة المعتزلة إيمان الطوخي على المخرج المسرحي الراحل فؤاد عبد الحي وذلك أثناء عملها في مسرح الجامعة ونشأت بينهما قصة حب وتم إعلان خطبتهما ولكن الأمر لم يكتمل وانفصلت عنه سريعاً لعدم التفاهم والاتفاق بينهما، ارتبطت إيمان الطوخي فيما بعد بمحمد ضياء الملحن المعروف والذي قدمت معه أول ألبوم غنائي لها، تم إعلان خطبتهما والتي استمرت ثلاث سنوات ولكنها انفصلت عنه أيضاً، وقد برر الملحن محمد ضياء سبب الانفصال أن إيمان تخاف من الإنجاب وقال عنها أنها لا تجيد التعامل مع الأطفال ولا تجيد التعبير عن مشاعرها وحبها لمن حولها، ولم ترتبط إيمان الطوخي مرة أخرى ولم تتزوج حتى الآن، حتى بعد أن أعلنت اعتزالها رغم أنها كانت تتمتع بجمال ورقة وكانت حلم من أحلام الشباب في تلك الفترة لكنها لم تتزوج ولم تقيم أي علاقة عاطفية أخرى مع أحد.

أعمالها

  • المسلسل التاريخي الطريق إلى سمرقند
  • ألف ليلة وليلة.
  • رأفت الهجان.
  • بوابة الحلواني.
  • رابعة تعود.
  • كوكي كاك.
  • رحلة فطوطة السحرية – 5 أجزاء.
  • تحت ظلال السيوف.
  • جمال الدين الأفغاني

اللقاء الدامي.

دماء على الأسفلت.

الحب أيضا يموت.

لا تدمرني معك.

الحكم آخر جلسة.

بيت الكوامل.




Source link

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

نصائح هامة لاختيار الفنادق الفاخرة التي تلبي توقعاتك

هل تسعى لتجربة سفر فاخرة تمنحك الراحة والفخامة في آنٍ واحد؟ إذاً، فإن اختيار الفنادق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *