إيران تطلق سراح 1200 معتقل على خلفية الاحتجاجات | أخبار

أعلنت السلطات القضائية الإيرانية الثلاثاء إطلاق سراح نحو 1200 معتقل على خلفية الاحتجاجات التي شهدتها مدن متفرقة في البلاد، عقب وفاة الشابة مهسا أميني أثناء اعتقالها لدى شرطة الأخلاق في سبتمبر/أيلول الماضي.

Advertisement

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية مسعود ستايشي إن أمرا صدر عن رئيس القضاء بالإفراج عن نحو 1200 من المعتقلين إثر أعمال الشغب الأخيرة، حسبما ذكرت وكالة تسنيم للأنباء شبه الرسمية.

وأضاف أن إطلاق سراح المعتقلين يأتي ضمن رؤية جهاز القضاء لخلق أجواء من “الهدوء والراحة والصداقة بين أفراد المجتمع”. وأوضح أن أمر الإفراج لا يشمل من لعب دور الموجه والمتزعم لأعمال الشغب.

وأضاف “رئيس القضاء أكد أن هذه الإفراجات لا تعني التغاضي عن أفعال مثيري الشغب، ولا تعني عدم البت في ملفاتهم”.

Advertisement

وأشار ستايشي إلى أن النظام القضائي لن يتسامح مع من يخلون بنظام المجتمع.

وقال “بحسب تقرير مجلس أمن البلاد، فقد 200 مواطن أرواحهم في أعمال الشغب الأخيرة”.

وفي وقت سابق اليوم، حكم القضاء الإيراني بالإعدام على 5 من أصل 16 شخصا يخضعون للمحاكمة على خلفية مقتل عنصر مرتبط بالحرس الثوري خلال الاحتجاجات على وفاة الشابة مهسا أميني.

ومنذ 16 سبتمبر/ أيلول الماضي، تتواصل الاحتجاجات في أنحاء إيران ردا على وفاة أميني (22 عاما) أثناء توقيفها لدى شرطة الأخلاق المعنية بمراقبة قواعد لباس النساء.

وأثارت الحادثة غضبا شعبيا واسعا في الأوساط السياسية والإعلامية في إيران، وسط روايات متضاربة عن أسباب الوفاة.​​​​​​​

Advertisement
Advertisement

Source link

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *