إدانة الرئيس المدير العام السابق لمجمع سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور ب 10 سنوات حبسا نافذا

إدانة الرئيس المدير العام السابق لمجمع سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور ب 10 سنوات حبسا نافذا
Advertisement

الجزائر – أدان مجلس قضاء الجزائر، اليوم الخميس، الرئيس المدير العام السابق لمجمع سوناطراك، عبد المؤمن ولد قدور، بعقوبة 10 سنوات حبسا نافذا وغرامة بمليون دينار لمتابعته بتهم ذات صلة بالفساد خلال إبرام صفقة اقتناء مصفاة “أوغيستا”.

وفي نفس القضية، تم إدانة المتهم أحمد هاشمي مازيغي وهو مستشار الرئيس المدير العام السابق لسوناطراك (ولد قدور) ب 4 سنوات حبسا نافذا وغرامة بمليون دينار، فيما أدينت زوجة عبد المؤمن ولد قدور، أنيسة أوعبد السلام، بعقوبة 18 أشهرا حبسا موقوفة النفاذ.

كما تم تأييد الحكم القاضي بمصادرة جميع الممتلكات والأملاك والعقارات والأرصدة المحجوزة في إطار هذه القضية.

وكان النائب العام لذات المجلس قد التمس في جلسة محاكمة هذه القضية التي جرت يوم الثلاثاء الفارط عقوبة 15 سنة حبسا نافذا في حق عبد المؤمن ولد قدور، وعقوبة 10 سنوات حبسا نافذا في حق أحمد هاشمي مازيغي وعقوبة 5 سنوات حبسا نافذا في حق زوجة عبد المؤمن ولد قدور.

Advertisement

Source link

Advertisement

عن عبد الله

blank
المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *