أين هي الخنفوسة

وزيرة الثقافة السابقة خليدة تومي، مسعودي سابقا، لم تظهر منذ خروجها من الوزارة في ماي 2014، ولم يسجّل أي حضور لها في الساحة السياسية أو الفنية، على الرغم من أنّ وزراء تركوا وزاراتهم مؤخّرا فقط ظهروا للرأي العام في مناسبات عامة.
ومعروف أنّ خليدة مسعودي غادرت التجمّع من أجل الثقافة والديمقراطية، الحزب الذي كانت تنشط به قبل التحاقها بالحكومة في سنة 2000، وهي الآن غير منتمية حزبيا، وهو ما ساهم في تأكيد غيابها عن الساحة.
يذكر أنّ الوزيرة السابقة تتنقل بين الجزائر وباريس بين الفينة والأخرى.

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

شاهد أيضاً

عمورة على أعتاب الدوري الإنجليزي الممتاز

ربطت تقارير صحفية عدة، اسم الدولي الجزائري محمد الأمين عمورة، بالانتقال إلى أحد أندية الدوري …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *