أطفال يعانون من العنف الأسري وتدني تحصيلهم الدراسي !! فما الحل ؟!

قلم فاطمة الكحلوت 

تعتبر الأسرة الملجأ الآمن في حياة الطفل ويعد ترابطها وتماسكها مهما في الحفاظ على أمنه واستقراره النفسي الذي يبني شخصيته ويصقلها فيما بعد ليكون قادرا على الذهاب إلى المدرسة ومن ثم الانخراط في المجتمع .

لذلك إن الأطفال اللذين يعانون من العنف الأسري يعانون من مشاكل جسدية كالتأخر في النمو وصعوبات ومشاكل في النوم وفقدان الشهية ، كما أنهم يعانون من مشاكل ادراكية أبرزها التأخر اللغوي وضعف الأداء الدراسي والفشل فيه أحيانا وأيضا يعانون من مشاكل سلوكية تتمثل في العدوان وضعف التعاطف مع الآخرين ونوبات الغضب والافتقار للمهارات الاجتماعية .

Advertisement

العنف الأسري ومدى تأثيره على التحصيل الدراسي : 

Advertisement

إن العنف الأسري يؤثر بشكل كبير وبدرجة أولية على التحصيل الدراسي للطفل حيث نجد أن الأطفال اللذين يعانون من العنف الأسري أقل ثقة بأنفسهم وأكثرهم خوفا وقلقا من الأطفال الآخرين ، كما أنهم أقل تفاعل من غيرهم وهذا يؤثر على قدرتهم الاستيعابية داخل الحرم الصفي وذلك لانعدام قدرتهم على الاجابة والاستفسار أثناء الدرس ، كما أنهم يعانون من التشتت وعدم القدرة على التركيز لإن أفكارهم تنحصر بالأحداث داخل المنزل ، فيصبح الطفل غير قادر على تقبل أي شئ بسبب تراكم الخوف داخله وهذا يُضعف شخصيته ويمنعه من الانخراط بالآخرين .

ولكن كيف نحمي أطفالنا من العنف الأسري وكيف نتعامل مع أطفال ضحايا العنف الأسري ؟! 

إن دور العائلة مهم في حياة الطفل فيجب الانتباه على النتائج السلبية التي تلحق بالطفل ومحاولة استخدام الحوار والتفاهم بدلا من العنف ، كما أن الانصات للطفل والاستماع له يرفع من ثقته بنفسه ويدفعه للتحاور مع الآخرين ، كما أن للمعلم دور كبير لرفع مستوى الأطفال اللذين يعانون من العنف الأسري فإذا وجد المعلم بأن الطفل منعزل ولا يتفاعل مع غيره فعليه أن يرفع ثقته بنفسه ويحاول التقرب منه وجعله يندمج مع غيره والتعمد بأن يشارك الطفل بحل الأسئلة على السبورة والتصفيق له وهذا يقوي ثقته بنفسه ليستجمع قواه ويندمج مع الآخرين وبهذا يكون المعلم قد تمكن من بث الأمل في داخله وساعده على رسم المستقبل له .

لذا فإن التعامل مع الأطفال اللذين يعانون من العنف الأسري يحتاج إلى وعي وادراك بأن الطفل يحتاج إلى من يحتويه ويقدم له العون والمساعدة ويدعمه نفسيا ليكون قويا من الداخل وليس ضعيف الشخصية .

كاتبة وناشطة في مجال حقوق المرأة والطفل -الأردن 

Advertisement
Advertisement

Advertisement

تعليقات الفيسبوك




Source link

Advertisement

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *