أسباب زيادة الوزن أثناء الدورة الشهرية.. إليك كيفية التخلص منه | مرأة

حينما يتعلق الأمر بفترة الطمث، تختبر النساء أعراضا متنوعة تزداد حدتها أو تقل من امرأة إلى أخرى. إذ يشيع عن تلك الفترة أنها تأتي مصحوبة بتقلبات مزاجية وآلام في البطن والعظام والثدي، لكن العَرض غير الشهير رغم انتشاره هو ملاحظة اكتساب النساء عددا من الكيلوغرامات غير المبررة خلال فترة الطمث، فماذا يقول العلم؟

Advertisement

طبيعية ومؤقتة

تزداد أغلب النساء وزنا فترة الحيض، بمعدلات تختلف من امرأة لأخرى، لكن الخبر الجيد أن أسباب زيادة الوزن في تلك الفترة تجعلها مؤقتة.

تقول لورين شترايشر، أستاذة طب التوليد وأمراض النساء بكلية الطب جامعة “نورث وسترن فينبرغ” والمدير الطبي لمركز الطب الجنسي وانقطاع الطمث في مستشفى نورث وسترن ميموريا، إنه من المألوف أن يتأرجح الميزان، بغض النظر عن وجود الدورة الشهرية أم لا.

الانتفاخ وزيادة الوزن هي بعض الأعراض الجسدية المرتبطة بمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية، وبالتالي يمكن أن تزيد من احتمالية التعرض لتغييرات الوزن.

Advertisement

وتؤكد “شترايشر” في مقال منشور على “وومن هيلث ماغ” Women health mag أن العديد من النساء يختبرن زيادة بالوزن من حوالي كيلوغرام واحد لثلاثة خلال فترة الحيض، لكن يختلف كل جسم عن الآخر. وقد تلاحظ عدد من النساء أن ملابسهن أكثر ضيقا وإحكاما حول البطن والذراعين والساقين. لكن الجيد أنه عادة ما تختفي فترة اكتساب الوزن بعد 3- 5 أيام من بدء الدورة الشهرية.

التوتر النفسي الدائم قد يؤدي إلى استمرار الدورة الشهرية لمدة أطول أو أقصر من الطبيعي أو تباعد الفواصل الزمنية بين دورة وأخرى أو انقطاع الحيض تماما. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية “dpa”. لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها.) عدسة: dpa صور: Christin Klose/dpa-tmn/dpa Credit: Christin Klose / dpa-tmn / Christin Klose/dpa-tmn/dpaكمية هرمون الإستروجين تبلغ ذروتها فترة ما قبل الإباضة مما يؤدي إلى احتباس السوائل بالجسم (الألمانية)

لماذا يزداد الوزن؟

هناك عدد من الأسباب العلمية التي تفسر زيادة الوزن خلال الدورة الشهرية، بحسب ما جاء في “وويت واتشيرز” Weight watchers، وهي:

  • احتباس السوائل

تبلغ كمية هرمون الإستروجين ذروتها في الجسم، فترة ما قبل الإباضة، مما يؤدي إلى احتباس السوائل التي يمكن أن تجعل المرأة تشعر بالانتفاخ وتكتسب بعض الكيلوغرامات.

وكذلك هرمون البروجسترون الذي يصل ذروته خلال الأيام الأولى من الحيض، ويؤدي أيضا إلى احتباس الماء، وآلام الثدي الذي يبدو أيضا أكثر امتلاء بسبب احتباس السوائل.

  • مشاكل الجهاز الهضمي

تؤثر الدورة الشهرية على كفاءة الجهاز الهضمي في طرد الفضلات من الجسم.

Advertisement
Advertisement

فقد يسبب هرمون البروجسترون بعض الاسترخاء للعضلات الملساء، مما يؤدي لانخفاض بحركة الجهاز الهضمي، مما قد يؤدي للانتفاخ والإمساك لدى بعض النساء.

المستويات العالية من هرمون البروجسترون تلعب دورا مهما خلال النصف الثاني من الدورة الشهرية. فقد يزيد من الشهية مما يجعل المرأة تأكل أكثر تلك الفترة.

وتشتهي النساء الأطعمة السكرية أو المالحة بسبب زيادة الشهية، ويؤدي تناول الأطعمة شديدة الحلاوة أو شديدة الملوحة لزيادة الوزن، خاصة أن الإفراط المستمر بتناول الطعام ذلك الوقت لا يقابله زيادة في النشاط البدني، وهو ما يمكن أن يؤدي لزيادة الوزن بشكل دائم وليس مؤقت.

  • الحالة المزاجية

الاكتئاب أو القلق، أيضا، من السمات المميزة لمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية، والتي يعتقد أنها ناجمة عن التغيرات الدورية بمادة السيروتونين الكيميائية في الدماغ.

وبالنسبة لبعض النساء، يمكن أن يؤدي اضطراب الحالة المزاجية، وهي متلازمة تعرف باسم اضطراب ما قبل الحيض المزعج PMDD، إلى زيادة تناول الطعام والأكل بنهم شديد.

Advertisement
اكتئاب الشتاء قد ينذر باكتئاب حقيقي، خاصة إذا كان مصحوبا بالحزن الشديد واليأس والشعور بالذنب وإهمال الذات والدراسة أو العمل وإهمال الهوايات والعلاقات الاجتماعية. (النشر مجاني لعملاء وكالة الأنباء الألمانية “dpa”. لا يجوز استخدام الصورة إلا مع النص المذكور وبشرط الإشارة إلى مصدرها.) عدسة: dpa صور: Klaus-Dietmar Gabbert/dpa-tmn/dpaالاكتئاب أو القلق من السمات المميزة لمتلازمة ما قبل الدورة الشهرية (الألمانية)
  • الكافيين الزائد

قد تؤدي زيادة الهرمونات، خلال فترة ما قبل الدورة الشهرية، إلى الرغبة في تناول الكافيين بشدة لتقليل الشعور بالتعب والإرهاق.

ومع زيادة الكافيين فجأة بالنظام الغذائي يمكن أن يؤدي إلى الانزعاج والانتفاخ. وتحتوي المشروبات الغازية أيضا على مادة الكافيين وتميل بعض النساء إلى تناولها تلك الفترة، وبالإضافة إلى أنها تحتوي أيضا على السكريات المضافة والمحليات الاصطناعية التي تؤدي إلى زيادة الوزن.

  • عدم ممارسة الرياضة

الشعور بالخمول والكسل أمر طبيعي تماما خلال الفترة التي تسبق الدورة الشهرية. ويؤدي التعب والإرهاق إلى قلة الحركة وعدم ممارسة الرياضة، ومع كل التغييرات السابقة يزيد ذلك من احتمالية اكتساب بعض الوزن الزائد.

هل سيزول الوزن الزائد؟

عادة يزول الوزن الزائد خلال فترة الدورة الشهرية، إذا كان ناتجا عن احتباس للسوائل لا تغييرا في عادات الغذاء.

ويكون الاحتباس أكثر كثافة اليوم الأول من الدورة الشهرية، ولكنه ينخفض ​​بسرعة بعد ذلك، ومن الطبيعي أن يعود الوزن لطبيعته بعد حوالي 5 أيام من بدء الدورة الشهرية، لكن إذا كان الانتفاخ مزعجا وغير مريح فهناك عدة طرق لفقدان الوزن الزائد بأمان، وفقا لـ “جريتيست” ،Greatist، منها:

Advertisement
Advertisement
  1. تناول 250 ملليغراما من المغنيسيوم يوميا يساعد في تقليل فترة احتباس الماء.
  2. تناول جرعة يومية من فيتامين B6  يساعد على تقليل أعراض الدورة الشهرية بشكل عام، بما في ذلك الانتفاخ.
  3. الحد من تناول الملح يساعد في التخلص من وزن الماء بشكل أسرع، حيث إنه كلما زادت كمية الصوديوم المستهلكة احتفظ الجسم بكمية أكبر من الماء.
  4. الحصول على قسط جيد من الراحة والنوم يساعد على اتخاذ خيارات غذائية صحية، ويساعد الجسم على العمل بشكل أفضل ككل.
  5. تناول الكربوهيدرات المعقدة التي تجعل الجسم يشعر بالامتلاء لفترة أطول ولا تسبب ارتفاعا في نسبة السكر بالدم، فيساعد ذلك الجسم على الحد من تناول الوجبات الخفيفة والسكريات.
  6. الحد من تناول القهوة والكافيين، حيث إن تناولهما بكثافة يؤدي إلى تفاقم أعراض المتلازمة السابقة للحيض.
  7. تناول الألياف، خاصة النصف الثاني من الدورة الشهرية، يساعد في حركة الجهاز الهضمي مما يسهل طرد الفضلات من الجسم والتخلص من الانتفاخ والوزن الزائد.




Source link

Advertisement

عن عبد الله

المؤسس و الرئيس التنفيذي لموقع الجزائر 48

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *